حول البطارية والأداء في iPhone 11 وiPhone 11 Pro وiPhone 11 Pro Max

تعرّف على نظام المكونات المادية والبرمجيات المدمج الجديد الذي يستخدمه iPhone 11 وiPhone 11 Pro وiPhone 11 Pro Max لتقليل تأثيرات الأداء مع تزايد الاهتلاك الكيميائي للبطارية.

يتسم نظام المكونات المادية والبرمجيات المدمج الجديد بأنه تلقائي وقيد التشغيل دومًا ويعمل على توفير أفضل أداء ممكن مع اهتلاك البطارية مع مرور الوقت. تتم مراقبة احتياجات الطاقة في iPhone 11 وiPhone 11 Pro وiPhone 11 Pro Max بشكل ديناميكي، وتتم إدارة الأداء بحيث يمكنه تلبية هذه الاحتياجات في الوقت الفعلي. هذا النظام أكثر تقدمًا من أنظمة إدارة الطاقة والبطارية في iPhone السابقة ويتيح لـ iPhone تقليل تأثيرات الأداء الناتجة عن اهتلاك البطارية.

حول الأداء مع اهتلاك البطارية

في حين يتم تقليل تأثيرات الأداء قدر الإمكان، إلا إن تقادم عمر البطارية قد يؤدي في نهاية المطاف إلى حدوث تأثيرات ملحوظة، قد تكون مؤقتة. بحسب حالة البطارية والمهام التي يعالجها iPhone، فقد تتضمن الأمثلة على ذلك زيادة الوقت اللازم لتشغيل التطبيقات أو انخفاض معدلات الإطارات أو انخفاض معدل نقل البيانات اللاسلكية أو تعتيم الإضاءة الخلفية أو انخفاض مستوى صوت مكبر الصوت.

التحقق من حالة البطارية على iPhone

جميع البطاريات القابلة لإعادة الشحن هي مواد استهلاكية ولها عمر محدود، إذ تنخفض قدرتها في نهاية المطاف وكذلك أداؤها، ولذلك ستكون هناك حاجة لاستبدالها. لمعرفة المزيد عن حالة بطارية iPhone وإذا كان من المستحسن استبدال البطارية، انتقل إلى "الإعدادات" > "البطارية" > "حالة البطارية".

إذا تأثر أداء iPhone بتقادم البطارية، وكنت تريد الحصول على مساعدة بشأن استبدال البطارية، فاتصل بدعم Apple للتعرّف على خيارات الخدمة.

تعرّف على المزيد

تاريخ النشر: