قد يتسبب خادم DNS غير مستجيب أو تكوين DNS غير صالح في تأخير تحميل صفحات الويب لمدة طويلة

إذا لم يتمّ تحميل صفحات الويب بالسرعة المتوقّعة، فقد يكون ذلك متعلقًا بتكوين DNS لديك.

إذا كانت هناك مشكلة متعلقة بتكوين DNS، فقد تبدو محاولة الدخول إلى موقع ويب عبر اسم DNS، مثل www.apple.com/ar أكثر بطئًا من الدخول إلى نفس الموقع من عنوان IP الرقمي الخاص به، مثل http://17.172.224.47. وتعزى هذه المشكلة إلى سببين موضحين أدناه.

تكوين DNS

ربما تحاول الوصول إلى خادم DNS غير مستجيب أو تستخدم تكوين DNS غير صالح. ويتولى خادم DNS مسؤولية تحويل اسم (مثل www.apple.com/sa) إلى عنوان IP رقمي (مثل 17.172.224.47). ويُمكنك الاتصال بعنوان IP بدون أي تأخير، وذلك لعدم الحاجة إلى تحليل DNS. وإليك أربعة سيناريوهات لحدوث العَرَض:

  • أن تكون قد حددت اثنين أو أكثر من خوادم DNS في جزء تفضيلات الشبكة، يحتمل أن يكون ذلك بتوجيه من مسؤول الشبكة أو مقدّم خدمة الإنترنت (ISP)، إلا أنّ الخادم الأول بالقائمة غير صحيح أو أصبح غير مستجيب. ويحدث التأخير أثناء انتظار نظام التشغيل Mac استجابة الخادم الأول، قبل تجربة الخادم التالي في القائمة. لذا، تأكّد من إدخال عناوين DNS بشكل صحيح. وربما يؤدي تغيير ترتيب عناوين DNS إلى تحسين الأداء. وإذا كان مسؤول الشبكة لديك يُفضّل استخدام الخادم الرئيسي، فيمكنك الرجوع إلى الترتيب الأصلي بعد حل مشكلة الخادم الرئيسي.
  • قد تكون الشبكة مكوَّنة بحيث تكتشف خدمة DNS تلقائيًا، دون الحاجة إلى إدخال عناوين خوادم DNS يدويًا بجهاز الكمبيوتر. فإذا كنت قد أدخلت عنوان DNS غير صحيح أو قديمًا بشكل يدوي، فقد ينتظر الكمبيوتر استجابة العنوان غير الصحيح ("المُهلة") قبل نجاحه في الاكتشاف التلقائي.
  • لم تُحدّد خادم DNS، ولم يكن الاكتشاف التلقائي للخدمة متوفّرًا على شبكتك. وفي هذا السيناريو، يُمكنك الاتصال فقط عبر عنوان IP. لا يتم تحميل صفحات الويب إطلاقًا عبر اسم DNS.

راجع مسؤول الشبكة أو مقدّم خدمة الإنترنت للتأكد من صحّة معلومات DNS. فإذا اقتصر مقدّم خدمة الإنترنت على توفير عنوان DNS واحد، فاطلب عنوانًا آخر لاستخدامه في حالة عدم توفّر الأوّل.

وبعد الحصول على العناوين، يُمكنك اتباع هذه الخطوات لتغيير معلومات DNS. بعد اتباع هذه الخطوات، ربما تحتاج إلى إيقاف تشغيل تطبيقات الإنترنت ثم إعادة فتحها للعودة إلى السلوك الطبيعي.

  1. من قائمة Apple، اختر "تفضيلات النظام"، ثم انقر فوق "الشبكة".
  2. قم بتحديد الواجهة التي تستخدمها للاتصال بالإنترنت، مثل Ethernet أو Wi-Fi.
  3. انقر فوق الزر "متقدم".
  4. انقر فوق علامة تبويب DNS.
  5. في قسم "خوادم DNS" من النافذة، انقر فوق زر إضافة (+) أو إزالة (–) لإضافة عنوان IP أو إزالته من خادم DNS. إذا كان لديك عدة خوادم DNS، فبإمكانك سحب عناوين الـ IP لتغيير ترتيبها.

تغيير الشبكات

قد تواجه تأخيرًا في أول اتصال بعد تغيير الشبكات على جهاز كمبيوتر دفتري. فعلى سبيل المثال، قد تستخدم جهاز MacBook في المنزل عبر شبكة Wi-Fi، ثمّ تصحبه إلى العمل أو المدرسة وتستخدم اتصال Ethernet. وبشكل افتراضي، يستخدم نظام Mac مجموعة واحدة من تفضيلات الإنترنت (تعرف باسم "الموقع") يُطلق عليها "تلقائية". فهو يبحث في واجهات شبكة الكمبيوتر إلى أن يجد الواجهة المتصلة بالإنترنت. لذا قد تواجه تأخيرًا أثناء تحديد جهاز الكمبيوتر الشبكة التي يعمل عليها. لتحديد ما إذا كانت هذه هي المشكلة، يمكنك إجراء اختبار بواسطة إنشاء موقع يحتوي على واجهة شبكة واحدة فقط. 

إذا استمرت المشكلات بعد تجربة هذه الخطوات، فسيلزم إزالة أي عناوين DNS تمّ إدخالها يدويًا من جزء تفضيلات الشبكة. حدد العنوان، ثمّ انقر فوق الزرّ إزالة (-). (إذا كان العنوان معتمًا، فلن يمكن إزالته.)

تاريخ النشر: