إشعارات صحة القلب على Apple Watch

يمكنك تفعيل الإشعارات من تطبيق "معدل نبض القلب" على Apple Watch؛ لتنبيهك بشأن ارتفاع معدّل نبضات القلب أو انخفاضه أو اضطرابات نبضات القلب.

ساعة Apple Watch تعرض إشعارًا بارتفاع معدل نبض القلب 

إشعارات ارتفاع معدّل نبض القلب أو انخفاضه

إذا ظل معدل نبضات قلبك أعلى أو أقل من النبضات المختارة في الدقيقة (BPM)، فيمكن لـ Apple Watch إعلامك بذلك. لا تتوفر هذه الإشعارات إلا على Apple Watch Series 1 أو الإصدارات الأحدث للأعمار من 13 عامًا فما فوق.

يمكنك تفعيل إشعارات معدل نبض القلب عند فتح تطبيق "معدل نبض القلب" لأول مرة على Apple Watch، أو في أي وقت لاحق من iPhone:

  1. على iPhone، افتح تطبيق Apple Watch.
  2. اضغط على علامة التبويب "ساعتي"، ثم انقر على "القلب".
  3. اضغط على "معدل نبض القلب مرتفع"، ثم اختر "نبضة/د". 
  4. انقر على "معدل نبض القلب منخفض"، ثم اختر "نبضة/د".

إشعارات اضطرابات نبضات القلب

ستقوم ميزة إشعار اضطراب نبضات القلب في Apple Watch من حين لآخر بفحص نبضات قلبك؛ للتحقق بحثًا عن حالة اضطراب نبضات القلب التي يمكن أن تدل على الإصابة بالرجفان الأذيني (AFib). تعرف على كيفية تمكين إشعارات اضطراب نبضات القلب. لا تتوفر إشعارات اضطراب نبضات القلب حاليًا إلا في بلدان ومناطق معينة. يمكنك أيضًا العثور على إصدارك من ميزة إشعار اضطراب نبضات القلب.

فيما يلي ما تحتاج إليه؛ لتفعيل إشعارات اضطراب نبضات القلب

إعدادات القلب على iPhone.‏

كيفية تمكين إشعارات اضطراب نبضات القلب

  1. تأكد من تحديث البرامج على iPhone وApple Watch.
  2. على iPhone، افتح تطبيق "صحتي".
  3. انقر فوق علامة التبويب "استعراض" ، ثم انتقل إلى "القلب" > إشعارات اضطراب نبضات القلب. 
  4. بعد تفعيل الإعداد، يمكنك تفعيل "إشعارات اضطراب نبضات القلب" أو إيقافها في تطبيق Apple Watch على iPhone: افتح تطبيق Apple Watch واضغط على علامة تبويب "ساعتي"، ثم انتقل إلى "القلب" > "اضطراب نبضات القلب".

ما يمكنك القيام به عند تلقّي إشعار

إذا تلقيت إشعارًا، فهذا يعني أن ميزة إشعار اضطراب نبضات القلب في Apple Watch رصدت اضطرابًا في نبضات القلب ينبئ عن الإصابة بالرجفان الأذيني (AFib) وأنه تم التأكد من ذلك من خلال قراءات متعددة.

إذا لم يسبق لك بأنه تم تشخيص إصابتك بالرجفان الأذيني بواسطة الطبيب، فعليك الاستعانة بطبيب. إذا تم تشخيصك بالإصابة بالرجفان الأذيني من قِبل طبيب، فتعلم كيف يمكنك تتبع سجل الرجفان الأذيني (AFib) على Apple Watch.

آلية عمل إشعارات اضطراب نبضات القلب

ستفحص ميزة إشعار اضطراب نبضات القلب في Apple Watch نبضات قلبك من حين لآخر للتأكد من انتظامها وعدم وجود رجفان أذيني (AFib). وعادةً يتم ذلك عندما لا تكون بصدد نشاط لضمان الحصول على قراءة أكثر دقة. وبناءً على النشاط الذي أنت بصدده، سيختلف عدد مرات القراءة التي يتم جمعها كل يوم والمهلة بين كل مرة من مرات القراءة.

نبذة عن الرجفان الأذيني (AFib)

ويُعد الرجفان الأذيني أحد أنواع اضطراب نبضات القلب حيث يحدث تعارض في التزامن بين الحجرات العلوية للقلب مع الحجرات السفلية للقلب. 

ووفقًا لجمعية القلب الأمريكية، يصيب الرجفان الأذيني 2% تقريبًا ممن لا تزيد أعمارهم عن 65 عامًا، بينما يعانيه 9% مِمَّن تزيد أعمارهم عن هذا السن. وكلما زاد السن ارتفعت فرصة الإصابة باضطراب نبضات القلب. قد لا تظهر أي أعراض لدى بعض المصابين بهذا المرض، بينما تظهر لدى البعض الآخر أعراض قد تشمل ارتفاعًا في معدّل نبضات القلب أو خفقانًا أو الشعور بإجهاد أو ضيق التنفس.

الرجفان الأذيني هو حالة مزمنة، ولكن مقدار الوقت الذي يقضيه الأشخاص في الرجفان الأذيني يمكن أن يتغير. غالبًا ما يعيش الأشخاص الذين يعانون من الرجفان الأذيني (AFib) حياة صحية مفعمة بالنشاط. يمكن تقليل مقدار الوقت الذي يقضيه قلبك في الرجفان الأذيني من خلال النشاط البدني المنتظم واتباع نظام غذائي صحي للقلب ووزن صحي وعلاج الحالات الطبية الأخرى التي يمكن أن تؤدي إلى تفاقم الرجفان الأذيني. وقد يؤدي تجاهل الرجفان الأذيني إلى فشل القلب أو جلطات تقود إلى سكتة قلبية. ويمكن الاستعانة بالطبيب وتناول الأدوية لإدارة الرجفان الأذيني، كما يمكن من خلال التشخيص المبكّر والعلاج الحيلولة دون حدوث تلك المضاعفات.

معلومات مهمة

  • إذا تم تشغيل "نمط الطاقة المنخفضة"، فلن تتلقى أي إشعارات بارتفاع أو انخفاض معدل نبض القلب أو اضطراب النَّظْم. تعرف على المزيد حول نمط الطاقة المنخفضة.
  • لا يتسنى لساعة Apple Watch رصد النوبات القلبية. إذا سبق لك التعرّض لألم الصدر أو مشاكل في ضغط الدم أو ضيق في التنفس أو كنت تعتقد إصابتك بنوبة قلبية، يجب الاتصال بالطوارئ في الحال.  
  • لا تقوم ميزة إشعار اضطراب نبضات القلب في Apple Watch بفحص مستمر للتأكد من عدم الإصابة بالرجفان الأذيني (AFib). ولذلك لن يتسنى لها رصد جميع حالات الرجفان الأذيني (AFib) وقد لا يتلقى المصابون به إشعارًا.
  • إذا كنت تشعر بمشكلة، يجب التواصل مع طبيبك حتى عند عدم تلقّي إشعار. قد تشير أعراض، مثل: سرعة نبض القلب أو الدقات العنيفة أو ارتباك النبضات أو الشعور بدوار أو إغماء إلى أن الحالة خطيرة.  
  • يُرجى عدم تغيير الأدوية دون استشارة الطبيب.
  • في بعض الأحيان قد يفيد الإشعار بوجود اضطراب نبضات القلب بخلاف الرجفان الأذيني.

تاريخ النشر: