نبذة عن معيار EMV وخدمة Apple Pay للتجار

تعرّف على معيار EMV، وكيف سيؤثر عليك التحويل إلى معيار EMV، وسبب أهميته بالنسبة لطريقة ممارستك للأعمال.

ما معيار EMV؟

معيار EMV عبارة عن معيار تقني لسداد قيمة المعاملات التجارية التي تتم باستخدام بطاقات السحب والائتمان. يوفر ميزات أمان للمعاملات التجارية، ويقلل من خطر الاحتيال من خلال إظهار البطاقة الائتمانية، ويقدم إمكانات الاستخدام الأخرى التي لا توفرها بطاقة الأشرطة الممغنطة.

يستخدم بروتوكول الأمان المحسّن رمزًا فريدًا لكل معاملة والذي يتم تمريره مع معلومات البطاقة إلى البنك أو جهة إصدار البطاقة لإجراء عملية التحقق. يصعّب نموذج المصادقة هذا من استخدام بيانات بطاقة تم استنساخها بشكل غير قانوني أو نسخها.

ماذا يحدث للمدفوعات التي تتم باستخدام بطاقة الأشرطة الممغنطة؟ كيف سيؤثر الانتقال إلى معيار EMV على أعمالي؟

نظرًا لارتفاع معدلات الاحتيال والعديد من العمليات البارزة مؤخرًا لاختراق البيانات، تبتعد البنوك الأمريكية وجهات إصدار البطاقات والتجار عن استخدام بطاقات الأشرطة الممغنطة والأجهزة الطرفية. سيساعد الانتقال إلى البطاقات الذكية والأجهزة الطرفية المؤهلة لمعيار EMV على حماية المستهلكين والحد من الخسائر الناتجة عن البطاقات المزيفة أو المفقودة أو المسروقة. 

بعد تنفيذ البنية التحتية الخاصة بالمدفوعات المتوافقة مع معيار EMV، ستحتاج إلى إعادة تقييم نظام POS (مراكز البيع) الذي تستخدمه حاليًا لتحديد مسارك للتوافق مع معيار EMV. قد تحتاج إلى تحديث الأجهزة أو البرامج الخاصة بنظام مراكز البيع أو تحديث كليهما.

منذ 1 أكتوبر 2015، يمكن اعتبار الأعمال التجارية التي لا يمكنها معالجة المدفوعات بمعيار EMV مسؤولة عن المعاملات الاحتيالية التي تمت باستخدام البطاقات الذكية.

من يتحمل المسؤولية؟

في الماضي، إذا كان التاجر يستخدم بطاقة احتيالية، فسيتحمل البنك أو جهة إصدار البطاقة مسؤولية التكاليف. ومع ذلك، منذ أكتوبر 2015، إذا قام شخص ما بمعاملة احتيالية باستخدام بطاقة ذكية أو Apple Pay ولم يقم التاجر بإعداد قارئ متوافق مع معيار EMV، فلن يتحمل البنك أو جهة إصدار البطاقة المسؤولية. على سبيل المثال، إذا قام شخص ما بعملية شراء بمبلغ 30 دولارًا باستخدام بطاقة ذكية مزيفة متوافقة مع معيار EMV وليس لدى التاجر قارئ بطاقات ذكية، فسوف يكون التاجر مسؤولاً عن مبلغ 30 دولارًا.

ماذا يعني معيار EMV لخدمة Apple Pay؟

تتوافق خدمة Apple Pay مع أحدث معايير EMV للمعاملات ذات الترميز المميز، مما يؤدي إلى تجربة دفع أكثر أمانًا. مع الانتقال إلى معيار EMV، يجب على التجار تحديث أجهزتهم الطرفية لدعم أحدث البرامج، مما يتضمن أيضًا NFC (تقنية الاتصال بالحقل القريب) كي تتمكن من قبول خدمة Apple Pay وغيرها من المعاملات التي تتم دون اتصال. تعرّف على ما يتعين القيام به قبل تحديث الأجهزة الطرفية

نظرًا لزيادة الأمن، فقد تستغرق معاملات EMV التي تتم باستخدام بطاقات الشرائح الممغنطة وقتًا أطول من المعاملات التي تتم باستخدام بطاقة الأشرطة الممغنطة. ومع ذلك، تكون المعاملات التي تتم باستخدام خدمة Apple Pay عبر تقنية NFC أسرع وأكثر أمانًا.

ما الفرق بين معيار EMV وتقنية NFC؟

يعد كل من معيار EMV وتقنية NFC تقنيات تكميلية. معيار EMV هو معيار الدفع العالمي لدعم كل من المعاملات التي تتم باتصال وبدون اتصال عبر جهاز طرفي يدعم معيار EMV. NFC عبارة عن تقنية تتيح للأجهزة الإلكترونية، مثل iPhone أو Apple Watch والجهاز الطرفي المخصص للدفع، الاتصال ببعضها عندما تكون بالقرب من بعضها.

وعلى الرغم من أن طريقة الدفع مختلفة (إدخال بطاقة في قارئ البطاقات بدلاً من حمل جهازك بالقرب من قارئ NFC)، فإن كل من المدفوعات المعتمدة على البطاقة ومدفوعات EMV التي تتم دون اتصال تُعد من أكثر الطرق أمانًا ومصداقية. يدعم أغلب قارئي البطاقات التي تقبل البطاقات الذكية المتوافقة مع معيار EMV أيضًا تقنية NFC المطلوبة لاستخدام خدمة Apple Pay. 

كيف يمكنني تمكين معيار EMV والمدفوعات التي تتم بدون اتصال، وخدمة Apple Pay؟

  • اتصل بمزود خدمة الدفع للتعرّف على كيفية تحديث أجهزتك الطرفية أو التأكد من أنه يمكنك استلام مدفوعات بمعيار EMV والمدفوعات التي تتم بدون اتصال، بما في ذلك خدمة Apple Pay.
  • تعرّف على كيفية قبول خدمة Apple Pay في متجرك.
تاريخ النشر: