حول تشوه البكسل لشاشة عرض LCD الخاصة بمنتجات Apple الصادرة قبل عام 2010

يعرّف هذا المستند المصطلح "تشوهات وحدات البكسل"، ويشرح سبب حدوث حالات التشوهات تلك، ويصف ما الذي ينبغي لك فعله إذا كان عدد وحدات البكسل المشوهة في لوحة LCD الخاصة بك زائدة عن الحد المقبول.

ملاحظة: بالنسبة للمنتجات التي تم إنتاجها عام 2010 وما بعده، راجع حول تشوهات البكسل في شاشة LCD في منتجات Apple الصادرة عام 2010 وما بعدها.

تستخدم العديد من منتجات Apple لوحات LCD بمصفوفة نشطة، بما في ذلك iMac (لوحة مسطحة)، وMacBook Pro، وMacBook، وiBook، وPowerBook، وشاشات Apple Cinema، وطرازات iPod مع شاشة عرض بالألوان. إضافة إلى كون الشاشات رفيعة وخفيفة، فإن تقنية شاشات LCD المزوّدة بمصفوفة نشطة توفر للعملاء الكثير من ميزات الأداء المرئية، مثل السطوع المتزايد، والحدّة، ونسبة التباين مقارنة بالشاشات التقليدية التي تعمل بأنبوب شعاع كاثود (CRT).

تستخدم تقنية LCD المزوّدة بمصفوفة نشطة صفوفًا وأعمدة من النقاط القابلة للتوجيه (وحدات البكسل) التي تعرض النص والصور على الشاشة. يحتوي كل موقع وحدة بكسل على ثلاث وحدات بكسل فرعية منفصلة (الأحمر، والأخضر، والأزرق) تتيح عرض الصورة بالألوان الكاملة. ويوجد ترانزستور مخصص لكل وحدة بكسل فرعية مسؤول عن تشغيل وحدة البكسل الفرعية هذه أو إيقاف تشغيلها.

يوجد في العادة ملايين من وحدات البكسل الفرعية في شاشة LCD. على سبيل المثال، تتكون لوحة LCD التي يتم استخدامها في شاشة Apple Cinema HD من ما يصل إلى 2.3 مليون بكسل، و6.9 مليون وحدة بكسل فرعية باللون الأحمر، والأخضر، والأزرق. أحيانًا، لا يعمل الترانزستور بشكلٍ جيد، وقد يؤدي ذلك إلى تشغيل وحدة البكسل الفرعية المتأثرة (لامعة) أو إيقاف تشغيلها (معتمة). وبوجود الملايين من وحدات البكسل الفرعية على الشاشة، يحتمل أن يكون عدد وحدات الترانزستور المعطلة في شاشة LCD قليلاً. ولهذا، فيمكن قبول عدد محدود من تشوه وحدات البكسل الفرعية. سيؤدي رفض الكل عدا لوحات LCD المثالية إلى زيادة سعر البيع بالتجزئة بشكلٍ كبير بالنسبة للمنتجات التي تستخدم شاشات LCD. يمكن تطبيق هذه العوامل على جميع الشركات المصنعة التي تستخدم تقنية LCD - وليس على منتجات Apple فقط.

إذا ساورتك الشكوك أن الشاشة الخاصة بك تحتوي على عدد كبير من تشوهات وحدات البكسل، فيمكنك أخذ منتج Apple إلى مقدم خدمة معتمد من Apple لفحصه عن كثب. قد تدفع رسومًا مقابل التقييم.

تاريخ النشر: